كيف تمدّد تطرف الإسلاميين في بريطانيا وأوروبا؟

كيف تمدّد تطرف الإسلاميين في بريطانيا وأوروبا؟

مشاهدة

05/02/2018

ملخص

يناقش الباحث في العلاقات الدولية، أحمد الباز، في بحثه المعنون بـ"أسباب تمدّد التطرف الإسلامي في بريطانيا وأوروبا" كيف توغّل الفكر الإسلامي المتطرف في بريطانيا وأوروبا، وعوامل الخلل في مواجهة التطرف؛ حيث يبدأ بالمنظمات الإسلامية التي اتّخذت من بريطانيا مقراً لها.

ويتطرّق الباحث إلى الخطر الذي شكّلته تلك المنظات على بريطانيا، وكيف هدّدت أمنها واستقرارها، منوّهاً إلى مسألة تحوّل المواطنين غير المشكوك في أمرهم إلى إرهابيين خطرين، مستشهداً بأحداث أغسطس الدامي في أوروبا؛ حيث سالت الدماء في شوارع عدة مدن أوروبية، في أيام متتالية من شهر آب (أغسطس) العام 2017.

ويتطرق البحث إلى كيف يتم التجنيد في الجماعات المتطرفة عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، وضمن المراكز الإسلامية في أوروبا، ويشير إلى دور المساجد وأئمتها في إنتاج التطرف الإسلامي ونشره في بريطانيا، وقد أورد الباحث شهادات لآباء وأمهات تحوّل أبناؤهم إلى متطرفين، بعد ارتيادهم المساجد لفترات محدّدة.
ولم يغفل الباز دور السجون المهم في نشر التطرف؛ حيث يتجمّع أمراء التنظيمات ليشكّلوا تنظيماتهم داخل السجون، مستغلّين بعض الميزات التي تمنح للمسلمين داخل السجون. ليخلص أخيراً إلى توصيات يرى أنّ الأخذ بها قد يساهم في الحدّ من تمدّد التطرف الإسلامي في بريطانيا وأوروبا.

لقراءة المقال كاملاً انقر هنا

الصفحة الرئيسية