الطباعة

تعرّف إلى أول من أهدى المنطقة العربية حرفاً مطبوعاً بلغة الضاد

محمد عزت2018-06-10

يُرجع العديد من المفكرين والمؤرخين، من مختلف التيارات، بما فيها بعض التيارات الإسلامية، تخلّف العالم الإسلامي، وعدم قدرته على مجاراة التطور في العالم الغربي، إلى أسباب يأتي في مقدمتها التأخر الطويل في استخدام اختراع الطابعة، هذا الاختراع الثوري، الذي...

اقرأ المزيد

النشر في تونس.. نضال الكلمة والتنوير

لئن كان كثير من الباحثين يؤكد أنّ الطباعة العربية قد بدأت في أوروبا بداية من القرن السادس عشر، ويثبت اقتران ذلك بحملات "التنصير" التي اقتضت تصميم مطابع بإمكانها رسم الأحرف العربية، فإنّ أول مطبعة عربية قد ظهرت متأخرة عن ذلك بزمن بعيد؛ فبعد ...

اقرأ المزيد